قال وزير التخطيط والاستثمار والتنمية الاقتصادية في الصومال جمال محمد حسن إن على الإمارات أن تستثمر في الصومال عبر القنوات القانونية الصحيحة بواسطة الحكومة المركزية “بطريقة تحترم سيادتنا ووحدة أراضينا”.
وأضاف ردا على سؤال عن تعامل حكومة الإمارات مع سلطات إقليمي أرض الصومال وبونتلاند بمنأى عن الحكومة المركزية في مقديشو؛ أن هذا سؤال يطرح على الإمارات.
وأوضح في حلقة (2018/5/17) من برنامج “لقاء اليوم” أن الصومال بلد فيدرالي اتحادي به عدد من الولايات الاتحادية، مشيرا إلى أن الحكومة المركزية مسؤولة عن كل البلاد، وأن أرض الصومال وبونتلاند جزء لا يتجزأ من الصومال، باعتبارها مناطق ضمن النظام الفدرالي.
وعن موقف الحكومة الصومالية من الأزمة الخليجية، قال “نحن بلد محايد في الأزمة الخليجية وندعم مبادرة الكويت ونأمل في حل سلمي للأزمة”.